المتصفحات التي تعمل بدون اتصال بالإنترنت تساعد في عرض مواقع الإنترنت دون الحاجة إلى الاتصال، وذلك عن طريق تنزيل صفحات المواقع بشكل كامل وحفظها على الجهاز وعرضها مرة أخرى عند الطلب وكأنك متصل بالإنترنت، وفيما يلي نحن تعرف على أفضل 4 متصفحات تعمل بدون إنترنت.

أفضل 4 متصفحات غير متصلة بالإنترنت

متصفح الويب المساعد

متصفح يعمل بطريقة مختلفة عن معظم المتصفحات الأخرى في نفس المجال، لأنه لا يقوم بتنزيل مواقع الويب عند الطلب كما هو معتاد، ولكنه يقوم بإنشاء ذاكرة تخزين مؤقت تلقائيًا للمواقع التي تزورها، ويعمل على الإنترنت وغير متصل.

عند الاتصال وتصفح المواقع، يقوم Assistant Web Browser بتنزيل صفحات المواقع التي تزورها، ويحفظها مؤقتًا، وعندما تعمل بدون اتصال بالإنترنت، ستتمكن مرة أخرى من زيارة تلك المواقع نفسها والتنقل بين صفحاتها ولكنك لن تتمكن من متابعة الروابط الخارجية بدون اتصال.

أفضل 4 متصفحات غير متصلة بالإنترنت

مستعرض طباعة الويب Huey

متصفح يلتقط لقطات شاشة بدون فهرسة للصفحات، ومن خلال هذه الميزة يمكنك تصفح الموقع كصورة، مما يعني أنك لن تتمكن من التنقل بين الصفحات الداخلية، لكنها نسخة دقيقة للغاية من الصفحة وتتضمن كل المحتويات.

البرنامج قادر على عرض جميع الصور المعروضة على الصفحة، وكذلك العناصر الأخرى مثل الإعلانات، ويمكنه أيضًا تجاوز ملفات robot.txt التي تمنع فهرسة المواقع، والبرنامج متوافق مع جميع الأنظمة تقريبًا، مثل Windows و Mac و Linux.

متصفح Ncollector Studio Lite

متصفح يوفر خدمة سهلة لتنزيل مواقع الويب بالكامل أو فقط ملفات محددة من موقع الويب عند الطلب، وفي وضع عدم الاتصال، يقوم بتنزيل المواقع مرة أخرى ويعرضها، وأثناء عملية الحفظ يمكنه تنزيل جميع ملفات موقع الويب تقريبًا، مثل كصور ومقاطع فيديو وموسيقى.

يمكن لهذا المتصفح أيضًا الحفظ من محركات البحث مثل Bing و Google، وتنزيل الصور وحفظ جميع نتائج البحث، وبالتالي القدرة على تصفح الصفحة الكاملة لنتائج البحث، ولكن البرنامج يأتي مع بعض القيود، ويحتاج إلى الاشتراك من أجل تعمل بكل ميزاتها.

أفضل المتصفحات غير المتصلة بالإنترنت

متصفح الويب الكوبي

متصفح يقوم بنسخ مواقع كاملة أو صفحات معينة عند الطلب، ويخزنها على القرص الصلب، وعندما تتصفح في وضع عدم الاتصال، تكتب عنوان موقع الويب، وسيعرض المتصفح البيانات المحفوظة.

على عكس بعض المتصفحات الأخرى من نفس المجال، فإن متصفح الويب الكوبي لا يدعم جميع المواقع، خاصة مع لغة JavaScript. بخلاف ذلك، يمكنه الزحف حول المواقع وتخزينها بالكامل لإنشاء نسخ طبق الأصل منها.