مسجد السلطان قابوس الأكبر في مسقط هو أكبر مسجد في عمان بمساحة 416000 متر مربع ويتسع لأكثر من 20000 مصلي، حيث يتسع ل 8000 شخص في الداخل ويتسع الفناء لما يصل إلى 12000 شخص، وهذا المسجد هو أحد المساجد القليلة في شبه الجزيرة العربية التي تسمح بدخول الزوار غير المسلمين، فضلاً عن كونه أحد عجائب العمارة الحديثة، بمزيج من الطرز المعمارية العمانية والإسلامية والشرق أوسطية .. معلومات عن السلطان قابوس الأكبر مسجد.

معلومات عن جامع السلطان قابوس الأكبر

يحتوي المسجد على أربعة أقسام رئيسية: مصلى للرجال، ومصلى للنساء – يتسع لـ 750 مصلي، ومكتبة ومركز محاضرات، كما يوجد مركز إسلامي يقدم فيه التمر والقهوة والشاي والمرطبات الأخرى مجانًا. .

هندسة معمارية

يتميز هذا المسجد الرائع بالعمارة الأنيقة ولكنه غني بالتفاصيل، مع تكامل الفن والأساليب من مختلف العصور الإسلامية، وبدأ بناء المسجد عام 1995، واستغرق بناؤه ست سنوات.

افتتح المسجد عام 2001 ويعتبر هدية من السلطان لشعبه، حيث يحتضن ثاني أكبر ثريا في العالم وثاني أكبر سجادة فارسية مصنوعة يدويًا، علمًا أن الثريا التي استغرق تصنيعها 4 سنوات هي الثريا. حامل الرقم القياسي العالمي في كتاب غينيس لأكبر ثريا في العالم يبلغ طولها 14 مترًا ووزنها 8.5 طن ومرصعة بأكثر من 600000 كريستال سواروفسكي ومطلية بالذهب عيار 24.

يبلغ طول السجادة الفارسية 70 مترًا في 60 مترًا وتزن 21 طنًا، وهي مزيج من التصاميم الرائعة، وتغطي مساحة 4343 مترًا مربعًا من قاعة الصلاة الرئيسية.

تتكون جدران قاعة الصلاة الرئيسية من الرخام الأبيض والرمادي المزين بلوحات جدارية وتصميمات هندسية. لها قبة مركزية 50 مترا فوق السطح. كُتبت آيات من القرآن الكريم بخط الثلث على شريط يربط الجدران بالفناء الداخلي.

تحتوي المكتبة على أكثر من 20000 كتاب في العلوم الإسلامية والإنسانية والثقافة والإنسانية، بينما تنظم قاعة المحاضرات فعاليات مفتوحة للجمهور تهدف عادةً إلى تعزيز الحوار بين الأديان.

تصميم مسجد

خمسة مآذن تحدد حدود المسجد وتمثل أركان الإسلام الخمسة، أحدها يبلغ طوله 91.5 مترًا والآخر بطول 45 مترًا، بينما تحتوي كل مئذنة على منصة مراقبة يمكن تسلقها للاستمتاع بإطلالة بانورامية على المدينة .

القبة الرئيسية مصنوعة من ألواح خزفية وأعمدة رخامية ولها أقواس، حيث توفر أنماط الفسيفساء الملونة تجاورًا مثيرًا للجدران الرخامية البيضاء والرمادية.

السقف مغطى بخشب منحوت يدويًا وألواح خشبية، ومزينة بشكل غني بالخط العربي والأرابيسك.