موقع بلاك بورد فيصل

موقع البلاك بورد فيصل موقع بلاك بورد

سعى موقع بلاك بورد فيصل، موقع بلاك بورد، المملكة العربية السعودية على توفير العديد من الإمكانيات التي تساهم في تحسين التواصل بين الطالب والمعلم، من خلال منصات التواصل الاجتماعي والخدمات التي تعتمد على التعلم من خلال التعلم الإلكتروني، وهذا الأمر ساهم بشكل كبير في تحسين التواصل بين الأفراد والعمل على زيادة معدل التفاعل من خلال استخدام أدوات فعالة في العملية التعليمية، والتي تتناسب مع متطلبات العصر الحديث، وقد قدم العلم العديد من الأدوات الشيقة، والتي تساهم بشكل فعال في بناء متعلم وواع. جيل يستوعب التعليم الذاتي والإلكتروني من خلال الأدوات التكنولوجية التي تناسب احتياجاته وتطلعاته المستقبلية.

التعلم الإلكتروني في المملكة العربية السعودية

انتشرت ثورة المعلومات على نطاق واسع ووسعت العديد من القطاعات الإنتاجية والمعرفية والتعليمية، مما ساهم في تطوير أدوات ونهوض المجتمع وفكره، من خلال الاستفادة القصوى من هذه القدرات والعمل على تحسين التواصل بين الأفراد، سواء اتصال رقمي أو مباشر يستفيد منه وهو من تقنيات العرض التي تسهل عملية الاتصال والتواصل بين المعلم والطالب، وهذا الأمر يساعد على جعل جميع الحواس تعمل معًا لتحقيق أقصى استفادة من هذه الخدمات التي متاحة للجميع وتتميز بالسهولة والوصول إلى المعلومات بأسهل ما يمكن. سمح هذا النهج الجديد للعديد من الأفراد بالتواصل الفعال مع بعضهم البعض، والقدرة على الاستفادة من التقنيات الحالية بطريقة تتيح للجميع تلقي المعلومات دون تمييز، أو محاولة إعطاء حق على حساب شخص آخر، في هذا نظام يتمتع الجميع بكل الفرص التي يحتاجونها من أجل الحصول على المعلومات، والاستفادة من جميع الخيارات التي توفرها الجامعة، وهذا ما يحقق العدالة والإنصاف في العملية التعليمية والإدارية.

مميزات نظام البلاك بورد بجامعة الملك فيصل

  • تقسيم المتعلمين إلى مجموعات متخصصة.
  • يسمح ببناء النظام من قبل أعضاء هيئة التدريس.
  • يسمح للطلاب بتسجيل الدورات مباشرة.
  • عمل الاختبارات الرقمية من قبل أعضاء هيئة التدريس.
  • متابعة الطلاب مباشرة من لحظة دخولهم حتى لحظة مغادرتهم الموقع.
  • إمكانية عمل أرشيف للطالب حتى يتمكن من استعادة ما أرسله للمعلم.
  • الخصوصية من خلال البريد الإلكتروني لكل طالب.

نظام البلاك بورد التعليمي بجامعة الملك فيصل

يشكل نظام مجلس الدولة التعليمي نقلة نوعية في مجال التعليم الرقمي في المملكة العربية السعودية، والتي من خلال هذه المنصة يمكن أن تساعد الطالب على توفير الوقت والجهد من أجل التعلم بطريقة جميلة وسلسة، من خلال استخدام أحدث التقنيات الموجودة والتي تدعم تفوق الطالب وتزيد من مستواه العلمي ومعرفته حيث خصصت جامعة الملك فيصل التعليم عن بعد واستثمرت في العديد من القطاعات التعليمية بهدف دعم الطالب وتقديم كل ما يلزم لتحسين أسلوبه التواصل والتواصل بينه وبين المعلم، من خلال استخدام جهاز كمبيوتر للدخول إلى المنصة التعليمية، حيث يمكن الدخول إلى النظام باتباع الرابط التالي من هنا.

استطاع العلم أن يخترع العديد من الاكتشافات التي غيرت مفهوم العالم، وحصل الجانب التربوي على جزء من هذه الإنجازات التي لم تكن لتتحقق لولا وجود العديد من الاختراعات التي مهدت الطريق وساعدت في تسريع عملية التعلم، عبر الإنترنت والهواتف المحمولة والعديد من الاختراعات التي شاركت بها في نظام التعلم الرقمي مما مكن العديد من الأفراد من الاستغناء عن الحضور الشخصي في الفصل واستبدالهم بمقاعد افتراضية تربط الطالب بالمدرس بشكل تفاعلي طريقة جميلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى