ما حكم الأمر في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر؟

الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر هو الأساس الذي يقوم عليه الدين، وهو قاعدة يرتفع منها حتى يصل إلى أعلى المراتب عند الله، فلا خير في دين لا يأمر بالخير ولا يدعو إليه. خير ومعروف، ولا خير في دين لا يأمر بإبطال المنكر، وفي الإسلام حرام، والأمر بفعل الخير واجب. وقد ثبت في السنة الصحيحة للنبي صلى الله عليه وسلم. ومن ينكره فليحلف بيده إن لم يستطع ثم بلسانه وإن كان عاجزاً فليهلكه في قلبه.

ما حكم الأمر في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر؟

والجدير بالذكر أن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر واجب على المجتمع أجمع، ولكنه يكفي، أي إذا فعل البعض ذلك، فإنه يسقط من الباقي، وهذا يعني أن الدعاة يوجهون الناس إلى الحسنات. ويرفضون المنكرات، وبهذه الدعوة من بعض الدعاة يسقط التزام باقي المجتمع. يختلف التزام الاختصاص قليلاً عن التزام الإيان باختلاف طفيف، وكلاهما واجبات إلزامية يجب القيام بها، لكن الالتزام بالضمان هو واجب على كل فرد أن يؤديها بنفسه مثل صيام رمضان والصلوات الخمس، ووجوب الاكتفاء – كما ورد – واجب إذا قام به البعض وترك باقي المجتمع، ومن أمثلة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

والجواب الصحيح هو /

هو الأساس الذي يقوم عليه الدين، وهو قاعدة ينهض منها حتى يصل إلى أعلى مرتبة عند الله.